ولي عهد أبو ظبي: جهود دعم السلام والاستقرار بالمنطقة أبرز ما ناقشت فيه الرئيس الفرنسي

قال الشيخ محمد بن زايد، ولي عهد أبو ظبي، إنه بحث خلال اتصال هاتفي من إيمانويل ماكرون رئيس فرنسا العلاقات بين البلدين.

وكتب “بن زايد” مغرداً على حسابه الرسمي بـ”تويتر” اليوم السبت قائلاً: “بحثت مع الرئيس الفرنسي العلاقات الإستراتيجية بين البلدين وسبل تعزيزها”.

أضاف ولي عهد أبو ظبي أنه بحث أيضاً تطوير العلاقات إضافة إلى المستجدات والقضايا ذات الاهتمام المشترك وجهود البلدين في دعم السلام والاستقرار في المنطقة” على حد قوله.

الوسوم

مقالات ذات صلة