وزيرا خارجية ألمانيا وفرنسا يبحثان التطورات السياسية الليبية

بحث وزير الخارجية الألماني هايكو ماس التطورات الليبية مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان.

وقالت وزارة الخارجية الألمانية في تغريدة اليوم الاثنين على صفحتها بموقع “تويتر”: “لقاء ثنائي بروح الثقة المعتادة مع وزير الخارجية (ماس) ووزير خارجية فرنسا قبل اجتماع E3 اليوم في برلين”.

وأشارت إلى أن الوزير الألماني ناقش مع نظيره الفرنسي عددا من القضايا أهمها “إيران، ووقف إطلاق النار في ناغورنو كاراباخ، والتقدم السياسي في ليبيا”.

يشار إلى أن كلا من فرنسا وألمانيا وإيطاليا والمملكة المتحدة رحبت بنتائج الجولة الأولى من ملتقى الحوار السياسي الليبي الذي انعقد في تونس في الفترة من 7 إلى 15 نوفمبر، وجدد دعوها للأطراف الليبية إلى التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار”.

وأكدت وزارات خارجية الدول الأربع في بيان مشترك اليوم الاثنين استعدادها لاتخاذ إجراءات ضد من يعرقلون ملتقى الحوار السياسي الليبي والمسارات الأخرى التابعة لمسار برلين، وكذلك ضد كل من يواصل نهب أموال الدولة أو ارتكاب انتهاكات وتجاوزات لحقوق الإنسان في جميع أنحاء البلاد.

مقالات ذات صلة