إيطاليا: نرحب بانطلاق أعمال اللجنة الاستشارية لملتقى الحوار السياسي الليبي

رحبت إيطاليا بشدة، اليوم الخميس، بانطلاق أعمال اللجنة الاستشارية لملتقى الحوار السياسي الليبي الذي بدأ أعماله أمس في جنيف برعاية الأمم المتحدة.

وقالت وزارة الخارجية الإيطالية، في بيان، نقلته وكالة “نوفا” الإيطالية، إن هذه خطوة تعد بالغة الأهمية في المرحلة الحالية الحساسة من العملية السياسية في ليبيا، وفيما يخص إجراء الانتخابات في ديسمبر المقبل، كما قرر منتدى الحوار السياسي في اجتماعه بتونس في نوفمبر الماضي.

وشددت إيطاليا، على دعمها التام لعمليات الحوار الليبي الليبي في الإطار السياسي والعسكري والاقتصادي ولعمل بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

وعبرت الخارجية الإيطالية عن الأمل في أن يتمكن أعضاء منتدى الحوار السياسي من استغلال الفرصة الحاسمة للتوصل إلى المزيد من التقدم في المسار نحو الاستقرار الدائم في ليبيا.

وقالت البعثة الأممية للدعم في ليبيا، في وقت سابق من اليوم الخميس، إن اللجنة القانونية المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي عقدت جلستها الافتراضية الخامسة، أمس 13 يناير.

وبحسب البيان الصادر، فإن الممثلة الخاصة للأمين العام بالإنابة ستيفاني ويليامز، شكرت  أعضاء اللجنة على جهودهم المكثفة لدعم إجراء الانتخابات الوطنية في 24 ديسمبر من العام الجاري.

وخلال الجلسة، قدم أعضاء اللجنة توصياتهم بشأن القاعدة الدستورية للانتخابات بعد توافقهم حول التعديلات اللازمة على مدى الأيام الماضية، بحسب بيان البعثة.

كما اتفق الأعضاء على عقد لقاء آخر يوم السبت 16 يناير الجاري لاستكمال مداولاتهم.

وأعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عن امتنانها لأعضاء اللجنة على مقترحاتهم والتزامهم بالحوار، وتجدد تعهدها بتسهيل العمل المهم الذي تقوم به اللجنة القانونية لضمان إجراء الانتخابات الوطنية في 24 ديسمبر المقبل.

 

مقالات ذات صلة