اخبار مميزة

مصدر أمني ينفي وقوع قصف جوي في أوباري ويكشف حقيقة ما حدث

نفي مصدر أمني، اليوم الأحد، صحة الأنباء التي تم تداولها عن وقوع قصف جوي استهدف أحد المنازل بحي الشارب في منطقة أوباري.
وقال المصدر في تصريحات لـ«الساعة 24»: “لا صحة لما تم تداوله، حول وقوع قصف جوي على أحد منازل حي الشارب بأوباري من قبل طائرة مسيرة تابعة لـ«الأفريكوم»”.
وكشف حقيقة ما حدث، قائلا: “الواقعة تتلخص في قيام كتيبة العاصفة، التابعة للواء 106 مجحفل والكتيبة 116 التابعتيـن للقيـادة العامـة للجيش الليبي، باقتحام وكر لتنظيم داعش في أوباري”.
وأضاف “تمكنت القوات من ضبط رجلين وامرأة من عناصر التنظيم الإرهابي، كما نجحت في تفجير مخزنًا للذخيرة ومصادرة كمية كبيرة من الأسلحة مخزنة بالمكان، والتلفيات بالمنزل من جراء تفجير المخزن بواسطة القوات”.
وكانت أنباء قد ترددت صباح اليوم الأحد عن قيام «طيران مجهول»، بقصف حي الشارب بمنطقة أوباري، فجر اليوم الأحد، كما تداولت أن القصف تمّ بواسطة طائرة مسيّرة تتبع «الأفريكوم»، وهو الأمر الذي تم نفيه.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى