الهيئة الفزانية ترجح اختطاف رئيسها للمرة الثانية في طرابلس

أكدت الهيئة الفزانية اختفاء رئيسها عبد المنعم السنوسي الشريف بالعاصمة طرابلس منذ صباح الخميس، في ظروف غامضة.

ورجحت الهيئة الفزانية في بيان عبر صفحتها الرسمية على “فيسبوك”، رصدته “الساعة 24″، تعرض السنوسي للاختطاف من مقر إقامته في حي النوفليين، حسب قولها.

وطالبت الهيئة السياسية والاجتماعية الممثلة لإقليم فزان في الجنوب الجهات المسؤولة في الدولة الليبية بالبحث عنه، وإطلاق سراحه، محملة إياهم كامل المسؤولية عن سلامته.

وتعد هذه الحادثة هي الثانية من نوعها لرئيس الهيئة الفزانية بعد اختطافه من قبل مجموعة مسلحة مجهولة الهوية في ديسمبر من العام 2019 وسط طرابلس قبل أن يتم إطلاق سراحه في يوليو 2020م.

وأعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، في وقت سابق، عن قلقها البالغ إزاء تطور سوء الأوضاع الأمنية في عدد من المدن والمناطق، ومن بينها العاصمة طرابلس.

مقالات ذات صلة