اخبار مميزة

باحث سياسي: الدور المصري محوري في تحقيق الاستقرار بليبيا

قال المتخصص فى الشؤون العربية، حامد فارس، إن زيارة رئيس المخابرات العامة المصري اللواء عباس كامل إلى ليبيا رسالة واضحة من القيادة السياسية المصرية على الدعم المطلق للدولة الليبية، والوقوف خلف الشعب الليبي وحكومته، لتجاوز هذه المرحله الدقيقه وتحقيق تطلعاته في إجراء الانتخابات في موعدها المقرر.
وأكد فارس في تصريحات صحفية رصدتها “الساعة 24″، أن القاهرة حريصة على التنسيق مع طرابلس، خاصة مع قرب انعقاد مؤتمر برلين 2 أواخر هذا الشهر، وبالتالي الدولة الليبية تحتاج إلى الدعم الدولي لإنهاء التدخلات الخارجية في شؤونها الداخلية وخروج كل المرتزقة الأجانب من ليبيا.
ولفت الباحث السياسي إلى أن الدولة المصرية كان لها دور كبير ومحوري في تحقيق استقرار نوعي في ليبيا، وأن القاهرة حريصة على تعزيز وتوطيد أوجه التعاون بين البلدين في كافة المجالات.
ونوه إلى أن لقاء اللواء كامل ورئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة تضمن التنسيق على كيفية تعزيز العلاقات المشتركة والتعاون بين البلدين في كافة المجالات.
شدد فارس على أن مصر طبقًا لدورها المحوري تسعى إلى تعزيز المصالحة الوطنية بين الأطراف الليبية وإنهاء حالة الانقسام الداخلي، خاصة وأن القاهرة بقياده الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي تشدد على الدعم الكامل للسلطة الجديدة في ليبيا، وصولًا إلى إجراء الانتخابات في 24 ديسمبر القادم.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى