اخبار مميزة

اللواء أحمد سالم: إعلان الدبيبة عن فتح الطريق الساحلي تصرف فردي

قال آمر غرفة عمليات غرب سرت وآمر المنطقة العسكرية الوسطى التابعة للقيادة العامة، اللواء أحمد سالم، إنه «لا صحة لما يشاع عن فتح الطريق الساحلي سرت – مصراتة»، واصفًا هذه الخطوة «بالإعلان الفردي من قبل رئيس حكومة الوحدة الوطنية بإعلان فتح الطريق في اتجاه واحد».
وأضاف سالم في تصريحات صحفية، رصدتها “الساعة 24″، أنهم في غرفة عمليات غرب سرت لم يتلقوا أي تعليمات بشأن فتح الطريق في الوقت الحاضر، منوهًا إلى أنهم ينتظرون تعليمات اللجنة العسكرية المشتركة بعد انتهاء الاجتماعات الخاصة بها لأنها «الجهة الشرعية الوحيدة التي تملك قرار فتح الطريق الساحلي».
وأكد سالم أنهم يرحبون بفتح الطريق «في الوقت الذي تعلنه لجنة (5+5) وفق الإجراءات المتفق عليها» بين طرفي اللجنة، منوهًا إلى أن اجتماع اللجنة الذي سيعقد غدًا الإثنين هو السابع، وكل الاجتماعات الخاصة باللجنة تهدف إلى فتح الطريق ولكن وفق الترتيبات الأمنية التي تضعها اللجنة لضمان سلامة المواطنين.
واعتبر سالم أن ما قام به رئيس حكومة الوحدة الوطنية «هو تصرف فردي من جانب واحد دون أن ينسق مع غرف العمليات»، مبينًا أن اللجنة العسكرية المشتركة هي مَن سيحدد التواريخ والآلية التي سيتم من خلالها إعادة فتح الطريق.
واعتلى رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة جراراً “كاشيك” لإزالة ساتر ترابي، في بويرات الحسون، أقامته المليشيات المسلحة في المنطقة التي تبعد عن سرت مسافة تقدر بأكثر من 90 كيلومترا، ليعلن بعدها في مؤتمر صحفي عن فتح الطريق الساحلي بين سرت ومصراتة.
وقالت حكومة الوحدة الوطنية في بيان طالعته “الساعة 24″، إن الدبيبة افتتح الطريق الساحلي الرابط بين شرقي البلاد وغربها، حيث أزيلت آخر الحواجز الترابية إيذانًا باستئناف حركة المواطنين المسافرين والبضائع تحت إشراف وتأمين القوات الأمنية المكلفة من قبل اللجنة العسكرية المشتركة 5+5.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى