الرئيس القبرصي: لا يمكن أن تستمر انتهاكات تركيا في ليبيا

طالب الرئيس القبرصي، نيكوس أناستاسيادس، الاتحاد الأوروبي باتخاذ موقف أكثر حسمًا، ضد تركيا بسبب الانتهاكات التي ترتكبها في ليبيا ومنطقة شرق البحر المتوسط.

وأكد الرئيس القبرصي، في تغريدتين، بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، على ضرورة ردع تركيا، قائلاً: “من غير الممكن لتركيا أن تستمر في التصرف دون عائق”.

وأضاف: “بعد 46 سنة، نحن نراقب ما بعد الغزو التركي لمنطقة الاقتصادية الخالصة لجمهورية قبرص وغزواتها الجديدة في ليبيا وسوريا، والتهديدات ضد اليونان والعمل المرهق المتمثل في تحويل آيا صوفيا إلى مسجد”.

وكان الرئيس القبرصي، أكد في مقابلة مع صحيفة Kathimerini، قبل أيام، إن الدور التركي في ليبيا احتل الصدارة، لأن الاتحاد الأوروبي غير قادر على اتخاذ سياسة حاسمة.

واتهم تركيا بأنها تنتهك القانوني الدولي في ليبيا، وتسعى إلى كسب مزيد من المصالح والأرض في ليبيا على حساب الآخرين وتحديدا حلفاء الناتو وأصحاب المصلحة، مضيفا “لا أعتقد أن رد فعل فرنسا هو من قبيل الصدفة، ولكن في الوقت نفسه لا يمكنني أن أتجاهل حقيقة أنه إذا قامت تركيا بتحديث دورها وأخذت الأسبقية في ليبيا، فهذا بالضبط بسبب عدم قدرة الاتحاد الأوروبي على التعبير عن سياسة حاسمة”.

مقالات ذات صلة